منتديات الشاعر لطفي الياسيني
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
منتديات الشاعر لطفي الياسيني
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
منتديات الشاعر لطفي الياسيني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات الشاعر لطفي الياسيني

لطفي الياسني ،منتدى لطفي الياسيني شاعر المقاومة الفلسطينية
 
الرئيسيةبحـثدخولالتسجيل
المواضيع الأخيرةمنتدى لطفي الياسينيغضب إيراني داخلي من "استئجار" حافلات عراقية لنقل الزائرينبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeاليوم في 1:52 من طرفمنتدى لطفي الياسينيبرنامج سيرة من بلادي - قطار ابو رأسين ... الثورةبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeاليوم في 1:43 من طرفمنتدى لطفي الياسيني ابراج اليوم ابراج الغد تفسير الاحلام مقالات عن الابراج حظك اليوم حظك اليوم مع الابراج اقتباس : الحب أن أحبك ألف مرة ، وفي كل مرة أشعر أني أحبك لأول مرة - نزار قباني - توقعات الابراج وحظك اليوم الثلاثاء, 27 كانون الاول 2022 برج الحمل من 21 مارس إلبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeاليوم في 1:26 من طرفمنتدى لطفي الياسينيالسيد الأول» المحتمل ... ماذا نعرف عن زوج كامالا هاريس؟بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeاليوم في 0:59 من طرفمنتدى لطفي الياسيني* رحيل الأنسانة الطيبة المؤمنة الاخت العزيزة ( (فريدة نعوم منصور بابكا) ) رحمه الله الى الأخدار السمـاوية في ويندزور بكندا *بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeاليوم في 0:49 من طرفمنتدى لطفي الياسيني84 شهيدا و329 مصابا في 8 مجازر جديدة يرتكبها الاحتلال في غزةبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeأمس في 22:56 من طرفمنتدى لطفي الياسينيمن ادب المهجر- شاعرٌ يقتات من إلهام الغربة : بدل رفوبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeأمس في 22:38 من طرفمنتدى لطفي الياسينييا تـمـوز : ميسون نعيم الروميبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeأمس في 22:37 من طرفمنتدى لطفي الياسينيجريدة المساءبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeأمس في 22:36 من طرفمنتدى لطفي الياسينيرسالة تعزية ورثاء للعقيد الطيار الركن غسان لطيف نصيف جاسم الذي غادرنا مبكرا الى الاخدار السماويةبايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeأمس في 6:01 من طرف

أختر لغة المنتدى من هنا


 

 بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
حناني ميــــــا
حناني ميــــــا


الإدارة العامة
الإدارة العامة
معلومات إضافية
الأوسمة : كاتب مميز
بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله Bookwo11
ذكر
المشاركات المشاركات : 23617
نقاط نقاط : 213989
التقييم التقييم : 15
العمر : 82

بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله Empty
مُساهمةموضوع: بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله   بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeالثلاثاء 3 أغسطس 2021 - 3:25

بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟

منذ 3 ساعات
بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله 2021-08-02_19-31-40_732368-730x438

بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله مثنى-150x150 مثنى عبد الله

0
بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله Minus-gray بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله Plus-gray حجم الخط

في 26 من الشهر الماضي اُختتم الحوار الرابع والأخير فيما سُمي «الحوار الستراتيجي» بين بغداد وواشنطن. صدر البيان العراقي الأمريكي المشترك ليحدد ما تم الاتفاق عليه من أن (العلاقة الأمنية سوف تنتقل بالكامل إلى دور خاص بالتدريب وتقديم المشورة والمساعدة وتبادل المعلومات الاستخباراتية). وقد وصفت صحيفة نيويورك تايمز الاتفاق الجديد على أنه ليس سوى «مسرحية دبلوماسية». فهل حقا هو كذلك؟ أم أنه نصر مؤزر وأختراق ستراتيجي كبير كما رأه رئيس الوزراء وبعض أعوانه في الحكم؟
لا شيء جديد على الإطلاق. كأن الرئيس الأمريكي جو بايدن كان يسأل عامله في بغداد رئيس الوزراء العراقي: ماذا تريد الميليشيات التابعة لإيران منك أن تفعل؟ إنهم يريدون الانسحاب الأمريكي من العراق فقط على الورق سيادة الرئيس. فيجيبه بايدن: سنكتبها لهم في البيان أذن.
لقد كان ما تم الإعلان عنه متوقعا ومعروفا منذ ما قبل الحوار الأخير. ولم يستطع وزير خارجية العراق أن يقنع الأوساط السياسية والإعلامية في واشنطن حينما قال «توصلنا إلى قناعة بعدم ضرورة وجود القوات الأمريكية في بلادنا» لأن المفارقة كانت كبيرة في الشطر الثاني من أجابته وهو يقول إن الحاجة للأمريكان ستظل قائمة في ظل استمرار خطر تنظيم «الدولة» والحاجة للدعم العسكري من واشنطن. وما يقوله في هذا الشطر من الإجابة ليس جديدا كذلك لأن الرئيس الأمريكي بايدن كان قد صرح به منذ وصوله إلى البيت الأبيض بأن القوات الموجودة في العراق هدفها الأساسي مكافحة تنظيم «الدولة» ومهمتها الأخرى تقديم المشورة. وهذه المقاربة لم تتغير وكل ما جرى هو مجرد تأسيس على كلمة قوات قتالية وأن الانسحاب سيشمل هذه القوات. وإذا نظرنا إلى واقع الحال فإن القوات الموجودة اليوم في العراق هي ليست قوات قتالية، وبذلك كان لقاء رئيس الوزراء العراقي بالرئيس بايدن لقاء رمزيا أكثر مما هو فيه نتائج فعلية، لكن ماذا كان يريد مصطفى الكاظمي من هذا اللقاء؟
اقتباس :
مصلحة الكاظمي مرتبطة بالإعلان عن جدولة شكلية لانسحاب القوات الأمريكية لتخفيف قبضة الميليشيات عليه
إن جل ما كان يريده رئيس الوزراء العراقي من لقائه بالرئيس الأمريكي هو أن يدلي بايدن برفقته وأمام الصحافيين بتصريح داعم له كي يكون لديه موقف سياسي واضح في العراق. كانت مصلحته الشخصية مرتبطة بالإعلان عن جدولة شكلية للانسحاب لتخفيف قبضة الميليشيات عليه والتي راحت تهدده أكثر من مرة وتطيح بهيبته. لقد كان الرجل يسعى جاهدا لهذا الدعم والحصول على الجائزة من بايدن لأنه حتى زيارة الملك عبدالله عاهل الاردن كانت فيها رسالة إلى بايدن بضرورة دعم الكاظمي لأنه اليوم كما تروج له بعض الأوساط هو الوجه الأبرز والأنسب للتوازن بين أمريكا من جهة وإيران وميليشياتها من جهة أخرى، وإيجاد صيغة توافقية بين الاثنين ولا أحد يتحدث عن مصلحة العراق. وهنا مكمن الخطر الحقيقي على مستقبل البلد. فهذا يعني أن رئيس السلطة التنفيذية سيكون دوره دور العميل المزدوج في اللعبة الاستخباراتية الجارية بين واشنطن وطهران، وعمله سيبقى محصورا بتنفيذ التكليفات من هذا الطرف وذاك الطرف، ونصب مصائد المغفلين ووضع أسلاك التعثر لهذه الدولة ضد الدولة الأخرى، ونقل الرسائل المفبركة والمعلومات المموهة بينهما. ولأن الواقع العراقي معروف حيث هنالك صعوبة كبيرة في السيطرة على الميليشيات التابعة لإيران. وهذا وأضح من خلال الهجمات المتعاقبة على الأصول الأمريكية وآخرها سقوط صاروخين من نوع كاتيوشا قرب السفارة الأمريكية في بغداد فجر يوم 29 يوليو/ تموز المنصرم بالتزامن مع عودة الكاظمي من زيارته إلى واشنطن فإن الضغط الأمريكي عليه سيدفع بإيران لتحريك سلطتها الموازية ضده وخلق حالة من الاضطراب التام في الساحة العراقية بهدف إشغال الولايات المتحدة. أمام هذه الصورة الملتبسة هل حقا تسعى الولايات المتحدة للانسحاب من العراق؟
إن آخر ما تريده الولايات المتحدة هو الانسحاب من العراق، فهي مازالت تنظر إليه على أنه قُمرة القيادة الاستراتيجية في الشرق الأوسط، ولديها فيه مصالح جيوسياسية واقتصادية وأمنية. كما أنهم يقولون بأن أنهيار الدولة العراقية يهدد النظام العالمي والاستقرار في الشرق الأوسط وهو مركز التقاطعات العسكرية والسياسية بينها وبين إيران. فهذه الخطوة تعزز مخاوفها على قواتها في سوريا خاصة وأن الخروج من هناك ليس على جدولها الآن، كما أن الإدارة الحالية تعرف تماما حدود النفوذ الإيراني السياسي والاقتصادي والأمني في العراق وهي لا تريد أن يستمر الوضع لصالح طهران. يضاف إلى ذلك أن العودة إلى الاتفاق النووي بصيغة العام 2015 أصبح يتعارض مع أراء الطبقة السياسية في الولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة. وبدأ هؤلاء بالضغط على إدارة بايدن لعدم الذهاب في هذا الاتجاه مما سيجعل الوصول إلى اتفاق ليس بالسهولة التي كانت متوقعة. والمشورة الأخيرة جاءت من الغرفة الاستخباراتية المشتركة وتقول بأن تنظيم «الدولة» مازال قادرا على الحركة والمباغته وأن خلاياه النائمة قادرة على الفعل. مثال على ذلك التفجير الذي حدث في بغداد عشية عيد الأضحى مما يعني عدم إمكانية إعطاء شهادة قدرة للقوات العراقية العسكرية والأمنية. وبذلك يكون الإعلان عن الانسحاب من العراق نهاية العام الحالي مجرد مسرحية وإعلان رمزي يفتقر للمصداقية. والقول بأن القوات الأمريكية بعد هذا التاريخ ستكون استشارية كان قد أعلن عنه الرئيس السابق ترامب في العام 2017. لكن بايدن يريد من وراء هذا الإعلان تحويل الانتباه عن الشرق الأوسط إلى الانتباه لما يسميه تهديات الصين والحرب السيبرانية.
إن ما يجب قوله وبوضوح أن أولوية واشنطن في منطقة الشرق الأوسط هي إيران. ولأن الأخيرة موجودة في بنية الدولة العراقية وبنية العملية السياسية فإن واشنطن مقتنعه تماما بأن تنسيق وتنظيم علاقاتها مع إيران يتم على مائدة بغداد. وقد أثبتت الأحداث منذ العام 2005 وحتى اليوم بأن رئيس الجمهورية في العراق يتم تعيينه من قبل طهران وواشنطن، وكذلك تعيين رئيس الوزراء، وحتى رئيس البرلمان محكوم وصوله إلى الكرسي بهذا التوافق. وعليه فإن الولايات المتحدة وإيران قد أصبح لديهما تراكم خبرة في الإدارة المشتركة لهذا البلد ولم يعد بالإمكان ترك إدارته لحساب طرف واحد من هذه المعادلة.
إن نوط الشجاعة، الذي ظن رئيس الوزراء العراقي أنه حصل عليه من بايدن في اللقاء الأخير في واشنطن، لن يكون بطاقة حمراء يستطيع أن يخيف بها الأذرع الإيرانية ويقول لهم بصوت عال: أنا الزعيم. فالزعامة السياسية تتحقق عندما يكون رجل الدولة لديه غريزة المستقبل ويرى طريقا للوصول إليه بأمان وبما يملك هو لا بما يملكه الآخرون في واشنطن وطهران.
كاتب عراقي وأستاذ في العلاقات الدولية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لطفي الياسيني
لطفي الياسيني


أمير المقاومين

أمير المقاومين
معلومات إضافية
الأوسمة : شاعر متميز
فلسطين
بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله Pi-ca-10
ذكر
المشاركات المشاركات : 79362
نقاط نقاط : 707567
التقييم التقييم : 313
العمر : 118

بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله Empty
https://yassini.yoo7.com
مُساهمةموضوع: رد: بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله   بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله I_icon_minitimeالثلاثاء 3 أغسطس 2021 - 8:30

بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟  مثنى عبد الله Aoa55510
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
«أستعرض الموضوع السابق | أستعرض الموضوع التالي»
 مواضيع مماثلة
-
»  أما‭ ‬آن‭ ‬لهذا‭ ‬الرجل‭ ‬أن‭ ‬يتخلى‭ ‬عن‭ ‬اللعبة‭ ‬المزدوجة؟ د . مثنى عبد الله
» ما الذي بحث عنه بايدن في زيارته الأخيرة للسعودية؟ منذ 5 ساعات مثنى عبد الله
» هل تراجعت الثقة بين الرياض وواشنطن إلى حدود دنيا؟ منذ 3 ساعات مثنى عبد الله
» هل العرب بحاجة إلى عصر تنوير؟ منذ 5 ساعات مثنى عبد الله
» لماذا نجعل من أردوغان رمزا لنا؟ منذ 3 ساعات مثنى عبد الله

خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله , بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله , بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله ,بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله ,بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله , بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله
 Konu Linki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 Konu HTML Kodu HTML code
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ منذ 3 ساعات بايدن والكاظمي: ما حدود اللعبة المزدوجة؟ مثنى عبد الله ] مخالف ,,من فضلك راسل الإدارة من هنا
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشاعر لطفي الياسيني :: منتديات الشاعر لطفي الياسيني :: منتدى المحلل السياسي الكبير الاستاذ حناني ميا-
انتقل الى: